Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com








  
Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com

الرئيس بوتفليقة يهنئ الرئيس التونسي بمناسبة الذكرى ال56 لأحداث ساقية سيدي يوسف



الجمعة 07 فيفري 2014

الجزائر  - بعث رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة برقية تهنئة إلى رئيس الجمهورية التونسية محمد المنصف المرزوقي بمناسبة تخليد الذكرى ال56 لأحداث ساقية سيدي يوسف أكد له فيها أن هذه الأحداث تشكل حافزا للأجيال الصاعدة لصون عرى الأخوة وحسن الجوار وتوطيد التعاون والشراكة.

        و كتب رئيس الجمهورية في برقيته: "إنه لمن دواعي السعادة والسرور, وشعبانا الشقيقان يخلدان الذكرى السادسة والخمسين لأحداث ساقية سيدي يوسف المجيدة, أن أعرب لفخامتكم, باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي, عن أحر التهاني وأخلص التمنيات, راجيا من الله تبارك وتعالى أن يمتعكم بموفورالصحة والهناء وبالمزيد من الرقي والازدهار للشعب التونسي الشقيق".

  و قال رئيس الدولة: "إننا إذ نقف اليوم وقفة إكبار وإجلال, ترحما على أرواح شهدائنا الأبرارالذين قدموا أرواحهم فداء للحرية والكرامة والاستقلال, نستحضر  النضال المشترك الذي خاضه شعبانا ضد الاستعمار, متلاحمين تلاحما سيبقى على مر الزمان مضربا للأمثال ومبعثا للفخر والاعتزاز".

       و جاء في الرسالة أيضا إن "هذه الأحداث التي اختلطت فيها دماء الجزائريين والتونسيين قد عززت عزم الشعبين الشقيقين على المضي قدما على الدرب الذي سطره الشهداء, وهي تشكل حافزا للأجيال الصاعدة لصون عرى الأخوة وحسن الجوار وتوطيد

التعاون والشراكة, خدمة للمصالح المشتركة للبلدين وللمنفعة المتبادلة للشعبين".

        و أضاف الرئيس بوتفليقة: "أغتنم هذه المناسبة لأعبر لكم عن مدى اهتمامنا وتتبعنا للجهود التي تبذلونها من أجل استقرار تونس وازدهارها, والتي أدت إلى مصادقة مجلسكم الموقر على الدستور التونسي الجديد وإلى تشكيل حكومة صديقنا السيد مهدي جمعة ,جعلها الله خطوة ميمونة في طريق حل كل المسائل السياسية والاجتماعية والاقتصادية والتنموية".

        كما كتب: "وإذ أهنئكم  والشعب التونسي الشقيق على هذين الإنجازين الهامين اللذين يعتبران اللبنة الأساس في بناء صرح التنمية والاستقرار, راجيا لكم حسن التوفيق في أداء مهامكم السامية, أبتهل إلى الله عز وجل أن يسدد خطاكم لجمع الشمل التونسي وتعزيز أواصر الأخوة بين العرب والمسلمين كافة".

        وختم الرئيس برقيته :"الله أسأل أن يوفقكم ويسدد خطاكم لتحقيق ما يتطلع إليه الشعب التونسي الشقيق من نهضة تنموية شاملة دائمة".





المصدر : و.ا.ج

 

 

 

عدد زوار الموقع :


للإتصال

العنوان : نهج بحيرة أناسي – ضفاف البحيرة 1053 تونس صندوق البريد 75.

ambdztn@yahoo.fr : البريد الإلكتروني

+(216) 71.962.028/+(216) 71.962.140 : الهاتف
+(216) 71.962.414/+(216) 71.964.682         
+(216) 71.964.718/+(216) 71.961.929 : الفاكس

ملاحظة

مرحبا بكم بالموقع الرسمي لسفارة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية بتونس. تطلعون في هذا الموقع على مختلف المحاور المتعلقة بالعلاقات الثنائية الجزائرية – التونسية، كما يعلمكم عن مختلف جوانب الحياة السياسية، الاقتصادية و الثقافية بالجزائر.