Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com








  
Javascript DHTML Drop Down Menu Powered by dhtml-menu-builder.com

الرئيس بوتفليقة يترأس اجتماعا مصغرا خصص لقطاع الأشغال العمومية

ترأس رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة في إطار جلسات الاستماع السنوية التي يعقدها للاطلاع على مختلف النشاطات الوزارية، يوم 15 أوت 2011 اجتماعا تقييميا مصغرا خصص لقطاع الأشغال العمومية.

و بهذه المناسبة، قدم وزير الأشغال العمومية حصيلة عن الأعمال التي تمت مباشرتها خلال فترة 2011-2010 و التي خصصت لاستكمال المشاريع الكبرى المهيكلة (الطريق السيار شرق-غرب و الطريق الاجتنابي الثاني لجنوب الجزائر العاصمة و الطريق العابر للصحراء) و توفير الظروف لمباشرة البرنامج الجديد و الشروع فيه و إعداد الدراسات الخاصة بالمشاريع المهيكلة و مباشرة أشغال المنشات البحرية و المطارات.

كما تم تسجيل استلام التعزيزات و التوسيعات الخاصة بمدارج مطارات كل من ادرار و بني عباس و سعيدة و وهران و ورقلة و تيندوف فضلا عن تسليم مينائي الصيد البحري لكل من سطورة (سكيكدة) و مرسى بن لمهيدي (تلمسان).

أما في مجال منشات الطرق فقد تم التأكيد على أن الجهود المبذولة إلى السداسي الأول من سنة 2011 قد سمحت لشبكة الطرق ببلوغ 112039 كلم. و قد بلغت الطرق السريعة (الطرق السريعة و الطرق السيارة) في نفس التاريخ 3620 كلم فيما شملت أشغال الصيانة و التأهيل 7286 كلم منها 6000 كلم خاصة بالطرق البلدية.

كما تم خلال ذات الفترة الشروع في إنجاز 8661 كلم من أشغال الطرق منها 335 كلم من الطرق السريعة و طريق بطول 620 كلم يربط بين ادرار و تيندوف و طريق تيميمون-البيض على مسافة 400 كلم و استكمال عملية تحديث الطريق الوطني رقم 43 الرابط بين بجاية و جيجل على مسافة 123 كلم و مقطعين من الطريق العابر للصحراء بطول إجمالي يبلغ 350 كلم (سيلات-تيمياوين/سيلات-تينزاواتين) و تعزيز أو إنجاز 617 منشاة فنية و 50 مشروعا من المنشات البحرية و 30 أخرى من منشات المطارات.

و بخصوص مشاريع التهيئة الرامية إلى تسهيل حركة المرور في كبريات المراكز الحضرية يجدر التذكير بمباشرة أشغال إنجاز الجسر العابر لوادي الرمال لمدينة قسنطينة و جسر مدينة عنابة.

و في إطار الرفع من قدرات شبكة الطرق بالجزائر العاصمة و تحسين مستوى فاعلية الطرق لفك الخناق عن العاصمة تم الشروع في البرنامج الآتي:

*إنجاز جسر على الطريق السريع بطول 1000 متر على محور وادي اوشايح الذي من شانه السماح بربط هذا الطريق بالطريق السيار شرق-غرب.

*توسيع الطريق الولائي 149 إلى طريق مزدوج الذي من شانه أن يكون محور ربط عالي الحركة بين برج البحري و حمادي على مستوى محول الطريق الاجتنابي السريع للجزائر العاصمة.

*توسيع الطريق الولائي رقم 121 إلى طريق مزدوج الذي من شانه أن يكون محور ربط عالي الحركة بين عين طاية و خميس الخشنة.

و تمت الإشارة في الأخير إلى إنشاء مؤسستين للتكوين و الخبرة. و يتعلق الأمر بالمدرسة العليا للتسيير، و المركز الوطني للخبرة و النوعية فضلا عن مدرسة مهن الأشغال العمومية.

و في مداخلته عقب تقييم القطاع، ذكر رئيس الجمهورية بان "التقدم المسجل في مجال منشآت الطرق و المطارات و الموانئ قد ساهم في مسار التنمية الوطنية".

كما أعرب رئيس الدولة عن ارتياحه للإنجازات الكبرى التي سجلها قطاع الأشغال العمومية مؤكدا على أن "تجسيد هذا البرنامج الهام يتطلب أعمالا ترتبط باليقظة التكنولوجية و تعزيز الأداة الوطنية من اجل ظهور طاقات جديدة للدراسات و الإنجازات الفاعلة و تحسين التأهيل من خلال تكوين المورد البشري".

و في الأخير، ذكر رئيس الجمهورية بان "عصرنة تنظيم مصالح الحفاظ على المنشآت من اجل ضمان الصيانة و المحافظة في أحسن الظروف على هذه المكاسب الهامة للمجموعة الوطنية، ينبغي أن يشكل كذلك انشغالا دائما".


www.mae.dz : المصدر

 

 

 

عدد زوار الموقع :


للإتصال

العنوان : نهج بحيرة أناسي – ضفاف البحيرة 1053 تونس صندوق البريد 75.

ambdztn@yahoo.fr : البريد الإلكتروني

+(216) 71.962.028/+(216) 71.962.140 : الهاتف
+(216) 71.962.414/+(216) 71.964.682         
+(216) 71.964.718/+(216) 71.961.929 : الفاكس

ملاحظة

مرحبا بكم بالموقع الرسمي لسفارة الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية بتونس. تطلعون في هذا الموقع على مختلف المحاور المتعلقة بالعلاقات الثنائية الجزائرية – التونسية، كما يعلمكم عن مختلف جوانب الحياة السياسية، الاقتصادية و الثقافية بالجزائر.